“هيئة الزكاة والضريبة والجمارك” تصدر توضيحًا بشأن السفر بسيارة عليها أقساط خارج المملكة

في إطار تعزيز الشفافية وتسهيل الإجراءات للمواطنين، قدمت هيئة الزكاة والضريبة والجمارك بيانًا تفصيليًا حول قواعد السفر الدولي بالسيارات الممولة، تناول البيان الشروط الواجب توافرها لكي يستطيع المواطن السفر بسيارة عليها أقساط خارج المملكة، مشيرًا إلى ضرورة أن تكون كل من رخصة السير ورخصة القيادة صالحتين عند المرور عبر المنافذ الجمركية.

شروط السفر بسيارة عليها أقساط خارج المملكة

وتتمثل شروط السفر بسيارة عليها أقساط خارج حدود المملكة فيما يلي:

  1. يجب أن تكون رخصة السير ورخصة القيادة ساريتي المفعول.
  2. ينبغي أن يكون الشخص الذي يقود السيارة هو مالكها، أو أن يحمل تفويضًا رسميًا من المالك في حالة عدم قيادته للسيارة.

الإعفاء من العقوبات المالية وإلغاء الغرامات

تأتي هذه التوضيحات في ظل دعوة هيئة الزكاة والضريبة والجمارك للمواطنين للاستفادة من مبادرة “إلغاء الغرامات والإعفاء من العقوبات المالية”، والتي تستمر حتى نهاية يونيو 2024، حيث تهدف هذه المبادرة إلى تخفيف الأعباء المالية عن المكلفين، وتشجيعهم على الالتزام بالأنظمة الضريبية، ومن أهم مزايا المبادرة:

  • إعفاء من غرامات التأخير: تشمل الغرامات المتعلقة بالتأخر في التسجيل، السداد، وتقديم الإقرارات الضريبية.
  • تسهيلات في السداد: توفر المبادرة إمكانية تقسيط ديون الضرائب المستحقة، بشرط الالتزام بخطة السداد المعتمدة.

شروط الاستفادة من المبادرة

تؤكد الهيئة أن المبادرة لا تشمل الغرامات الناتجة عن التهرب الضريبي أو الغرامات التي تم سدادها قبل بدء المبادرة، مما يعكس التزام الهيئة بتعزيز الامتثال الضريبي ودعم المكلفين لتحقيق التوافق مع الأنظمة الضريبية، ومن شروط الاستفادة من المبادرة:

  • التسجيل الضريبي: يجب أن يكون المكلف مسجلًا في النظام الضريبي.
  • تقديم الإقرارات: ينبغي تقديم جميع الإقرارات الضريبية المطلوبة.
  • سداد الضرائب: يتعين سداد كامل المبلغ الأصلي للضريبة المستحقة، مع إمكانية طلب التقسيط.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *