ضمن خطة النيابة العامة لتطبيق القوانين تنبيه للممارسين الصحيين بالدولة

صرحت النيابة العامة عن تنبيه للممارسين الصحيين بالبلاد، حيث أكدت على ضرورة قيام الممارس الصحي بدوره على أكمل وجه، وخدمة المرضى بحرص شديد ومهنية تجنباً للأخطاء الصحية الكارثية التي قد تؤثر على حياة المريض، ويأتي ذلك ضمن الخطة المدروسة التي تضعها الدولة لتطبيق القوانين، ومحاسبة المتهاونين في تنفيذ القانون بالغرامات المادية الرادعة لكل من تسول له نفسه العبث بحقوق المواطنين والمصلحة العامة للدولة، وأكدت النيابة أن القطاع الصحي من القطاعات الحساسة فيما يتعلق بحياة المواطنين، لذلك أكدت على أنها لن تتهاون مع المخالفين للقانون في هذا المجال.

تنبيه للممارسين الصحيين بالبلاد

وقد صرحت النيابة العامة أنه ينبغي على الممارس الصحي تقديم الرعاية الطبية اللازمة بما يتوافق مع حالة المريض، ووجهت تنبيه للممارسين الصحيين بضرورة إجراء التشخيص المناسب لكل حالة باستخدام الأدوات والأجهزة الفنية المناسبة، وكذلك ينبغي طلب الاستعانة بالطاقم الطبي الذي تتطلبه كل حالة على الفور دون إبطاءٍ قد يؤدي لتدهور حالة المريض، وقد أكدت على ضرورة إبلاغ المريض بنتائج الفحوصات والتحاليل الطبية بمصداقية ودقة عالية دون أخطاء، وكذلك أكدت النيابة العامة أنها ترصد القطاع الصحي لحظة بلحظة لتجنب أي تدليس أو عدم مهنية قد تؤثر على الحالة الصحية للمرضى.

 على المواطنين تحري الدقة والتمهل 

وتهيب النيابة العامة بالمواطنين ضرورة التمهل قبل الإقدام على فتح روابط مشبوهة عبر الإنترنت، أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تؤكد على تحري الدقة في نشر المعلومات بين المواطنين على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث أكدت أن نشر الأكاذيب أو الأخبار المشبوهة جريمة يُعاقب عليها القانون بكل حزم، ويأتي ذلك ضمن حرص الدولة على نشر الأمن والأمان بالبلاد حفاظاً على الحياة الاجتماعية السوية للمواطنين.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *